كيف تتعامل مع شعورك بالوحدة وعدم الانتماء في المجتمع

يعود سبب الشعور بالوحدة للمجتمع المادي الذي يعتمد على الفردانية في تكوينه، لذا أصبح الشعور بالوحدة في المجتمع وعدم الانتماء يلازم الكثير من الأشخاص بسبب تكوينة هذه المجتمعات. وتفسرّ الوحدة بأنها شعور سلبي غير اختياري يعزل الفرد عن مجتمعه مع رغبته في تكوين محيط آمن وصحي وتختلف تمامًا عن العزلة الاختيارية. وتؤثر الوحدة على قرارات الفرد وأهدافه وأفكاره فقد يصاحبها شعور بالعدمية وعدم الانتماء…

هل الاحساس بالوحدة يشابه الإحساس بعدم الانتماء؟

هناك علاقة قوية بين الشعور بالوحدة والشعور بعدم الانتماء، فالشخص الذي يشعر بعدم الانتماء لمكان معين بسبب شعوره بعدم تفهم الآخرين لوجهات نظره سيتجه للعزلة وربما يتفاقم الموضوع حتى يصل للوحدة. 

هل يشعر الشخص بالوحدة رغم علاقاته الكثيرة؟ 

نعم بعض الأشخاص يشعرون بهذا الشعور، وهناك مسببات لهذا الشعور: 

  • أثبتت الدراسات في أمريكا أن واحد من بين كل أربعة بالغين لديه اضطراب نفسي مشخص أو غير مشخص، هذه الاضطرابات النفسية يرافقها شعور بالوحدة.
  • الشعور بالوحدة ربما يكون نابع من علاقتنا مع المحيط القريب أو المجتمع. 

هناك الكثير من الأشخاص يشعرون بعدم الانتماء للمجتمع، ما هو السبب؟

هناك أشخاص تختلف اهتماماتهم ورغباتهم وتوجهاتهم عن السائد في المجتمع فربما ينشأ لديهم شعور بعدم الانتماء للمحيط، ولكن عدم وجود أشخاص يتشاركون معك في اهتماماتك في محيطك لا يعني عدم وجودهم خارج هذا المحيط. هؤلاء الأشخاص قد يواجهون بعض الصراعات مع محيطهم القريب لسحبهم في نفس دائرة الاهتمامات ووجهات النظر. 

ما هو الحل لشعور عدم الانتماء داخل المحيط القريب، وهل هذا الحل سيؤثر على هويتنا؟

  • يوجد الكثير من الأشخاص الذين يتشاركون معك في نفس الاهتمامات على مواقع التواصل، شاركهم اهتماماتك. 
  •  لبس الأقنعة، تعامل مع محيطك القريب بشكل ودي ورسمي، وتعامل مع الأصدقاء الذين يشاركونك اهتماماتك بطريقة عفوية وأكثر انفتاحًا. 
  • الوعي بالتضاد بين المحيط القريب وبين الأصدقاء.
  • ابحث عن شخص تثق به ليذكرك باستمرار بالتضاد في هويتك حتى تعيد اتصالك بنفسك. 
  • الوعي بالطبيعة المتغيرة للإنسان، لذلك انفتح على التغيير. 
  • الإيمان بوجود أشخاص يشابهونك. 

هل فهم الشخص لنفسه يكون جزء في بناء العلاقات الجيدة؟ 

نعم يجب أن تعرف جواب سؤالين:

من أنت؟ 

وماذا يتوقع منك المجتمع ومحيطك القريب، وهل يستحق المحيط والمجتمع تنفيذ توقعاتهم؟

ماهي الأسباب التي جعلت العلاقات صعبة البناء؟ 

  • بعض السلوكيات كسوء التعبير عن النفس. 
  • الصعوبة في فهم الإشارات غير اللفظية.
  • التوقف عن البحث عن الصداقات. 

ماهي الطريقة الصحية لبناء العلاقات؟

  • ما تعريف الصداقة بالنسبة لك؟ غيرّ مفهومك الأحادي عن الصداقات. 
  • ما توقعاتك عن كل مرحلة من مراحل الصداقة؟ تتكون الصداقة من أربع مراحل، ضع توقعات مناسبة لكل مرحلة وتقبل تدرج الصداقة. 
  • الوعي بذاتك ومعرفة ماذا ستقدم لهذه العلاقة. 
  • الوعي بالنواحي الإيجابية والسلبية لديك. 
  • اعرف قيمك وشاركها مع الأشخاص الذين يتشاركون معك في نفس القيم ويحترمونها. 
  • ابحث عن أشخاص يناسبون تعريفك عن الصداقة. 
  • استخدم منصات التواصل. 

كيف نتعامل مع الخوف من الرفض؟ 

الرفض من الآخرين لا يحدد قيمك ولا يحدد من أنت. 

المصدر:

هذا المقال هو موجز بث كيف تتعامل مع شعورك بالوحدة وعدم الانتماء للمجتمع للدكتور عبدالله الغازي. 

%d مدونون معجبون بهذه: